فوائد الغذاء المتوازن

علي عبد الرزاق العزاوي ‏2021-05-12, 14:51 مساء 41
فوائد الغذاء المتوازن

الغذاء:

المصدران الأساسيان لتقوية الجسم وتأمين غذائه هما الطعام والماء. لكن يوجد الكثير من الأطعمة ليست صحية ولا تحتوي على أي فوائد صحية بل تسبب مشاكل لصحتنا. كأمراض القلب والسكّري. لذلك من المفترض علينا اختيار أطعمتنا على أن تكون صحية ومتوازنة.

الغذاء المتوازن:

هو الغذاء الذي يعمل على تلبية الإحتياجات اليومية  للجسم . وهو يحوي على المجموعات الغذائية اللازمة التي تساعد الجسم على أخذ ما يحتاج من الفيتامينات والمعادن دون تجاوز الحدود المسموحة للسعرات الحرارية تبعاً لعمر الشخص . كما أنه لا يوجد اختلاف بنوعية الغذاء المتوازن لدى الأشخاص الأصحاء .  بل بكمية الطعام التي يتناولونها وتؤمن لأجسامهم الحاجات اليومية.وبالنسبة للأشخاص الذين يعانون من الأمراض يمكنهم اتباع نظام غذائي صحي متوازن مع الأخذ بعين الاعتبار حالتهم الصحية.

 

أهمية الغذاء المتوازن:

هل  اتباع نظام غذائي صحي متوازن أمراً معقداً؟

إن اتباع نظام غذائي صحي متوازن يعتقده البعض إنه أمراً معقداً. إلا إن الغذاء يحتوي مجموعات غذائية رئيسية هو أمر بسيط. وهذه المجموعات الغذائية الرئيسية تضم النشويات والبروتين والفواكه والخضروات والقليل من الدهون.

مقالات ذات صلة

إن أهمية الغذاء المتوازن للجسم تعود في تغطية وسد كل ما يحتاجه الجسم من البروتينات والمعادن والفيتامينات والكربوهيدرات وذلك لضمان نجاح الجسم على أنه يقوم بكامل العمليات الحيوية بشكل صحيح. كما أن الغذاء المتوازن يؤثر على عمل الدماغ فتزويد الدماغ بالغذاء الذي سيضمن لنا كفاءة عمله. وكذلك الأنسجة فالغذاء المتوازن يعمل علي نمو هذه الأنسجة وإصلاحها وضمان نجاح سير التفاعلات الكيميائية الحيوية التي تحول الغذاء إلى طاقة من أجل الجسم.

ونزيد على ذلك الكثير من الفوائد التي يحتويها الغذاء المتوازن وهي:

  • الحماية من السرطانات؛ بسبب مضادات الأكسدة الموجودة في الغذاء وهذا يؤدي إلى عدم حدوث الإنقسامات غير الطبيعية .
  • عنصر فعال في تقوية عظام الجسم وحمايتها من الهشاشة والإلتهابات. وذلك لأن الغذاء يحوي على الكالسيوم والفسفور الكفيلان بذلك.
  • حماية الأطفال من أمراض العظام كالتقوس في القدمين والكساح؛ وزيادة نمو الأطفال.
  • تقوية جهاز المناعة وزيادة قدرته على مواجهة الأمراض؛ لأنه سيزيد من إنتاج الأجسام المضادة في الدم  التي تعمل  بدورها علي مقاومة الميكروبات والجراثيم.
  • بناء الخلايا والعملات بشكل صحيح ؛ وهذا نتيجة أن البروتين متوفر بكميات كبيرة في الغذاء المتوازن.
  • زيادة قدرة الجهاز الهضمي وتقويته ومساعدته في هضم الطعام وهذا كله بسبب الألياف المتوفرة في الغذاء.
  • إفادة المرأة الحامل وجنينها من خلال تزويدها بالعناصر المهمة لها؛ وحماية الجنين من التشوهات الخلقية التي تكون بسبب نقص بعض العناصر.
  • حماية الجهاز العصبي من التوتر والإجهاد؛ فعند تناول الأنسان غذاء متوازن يصبح قادراً على بدء يومه هادئاً خالياً من العنف.

السعرات الحرارية تبعاً للفئات العمرية:

تعرف السعرات الحرارية بأنها كمية الطاقة المخزنة في طعام محدد. حيث تستخدم هذه السعرات الحرارية في الجسم للقيام  بالأعمال اليومية والوظائف التي يكون الجسم بحاجة إليها ومنها الأكل والحركة والتفكير والمشي والكثير من الأعمال والوظائف.فكل هذه الأعمال والوظائف تستهلك سعرات حرارية بكميات متفاوتة حسب كل عمل والمجهود المبذول للقيام به.إن كميات السعرات الحرارية التي يحتاجها الجسم أثناء القيام بالأعمال اليومية تختلف من شخص لآخر مع الأخذ بعين الاعتبار أن هذه الكميات من السعرات تتبع للعمر والجنس والنشاط البدني أثناء الأعمال اليومية.

وسنوضح ما يحتاجه الجسم من السعرات الحرارية تبعاً للفئات العمرية:

  • الرجال والنساء الذين لا يقومون إلا بالقليل من الأعمال اليومية وتزيد أعمارهم عن 30 عاماً  فهم يحتاجون من ١٦٠٠ إلى ٢٤٠٠ سعرة حرارية.
  • الرجال والنساء أصحاب النشاط البدني وتزيد أعمارهم عن ٣٠ عاماً يحتاجون من ٢٠٠٠ إلى ٣٠٠٠ سعرة حرارية.
  • الرجال قليلي النشاط البدني وتتراوح أعمارهم بين ١٤ و ٣٠ عاماً يحتاجون من ٢٠٠٠ إلى ٢٦٠٠ سعرة حرارية.
  • الرجال أصحاب النشاط البدني وتتراوح أعمارهم بين ١٤ و ٣٠ عاماً يحتاجون ٢٨٠٠ إلى ٣٢٠٠ سعرة حرارية.
  • النساء اللواتي لا يقومن إلا بالقليل من النشاط البدني وتتراوح أعمارهن بين ١٤ و ٣٠ عاماً يحتاجن من ١٨٠٠ إلى ٢٠٠٠ سعرة حرارية.
  • النساء ذوات النشاط البدني وتتراوح أعمارهن بين ١٤ و ٣٠ يحتاجن ٢٤٠٠ سعرة حرارية.
  • الفتيان من عمر ٩ إلى ١٣ عام  يحتاجون من ١٦٠٠ إلى ٢٠٠٠ سعرة حرارية.
  • الفتيات من عمر ٩ إلى عمر ١٣ عام يحتاجن من ١٤٠٠ إلى ١٦٠٠ سعرة حرارية.
  • الأطفال من عمر ٢ إلى ٨ أعوام يحتاجون من ١٠٠٠ إلى ١٤٠٠ سعرة حرارية.

فوائد الغذاء المتوازن:

الأحاديث والأقاويل تعددت حول الغذاء المتوازن والفوائد والميزات التي يقدمها لجسم الإنسان سنذكر بعض منها:

  • المحافظة على الوزن المناسب.

المجموعات الغذائية والكميات المحددة ضمن الغذاء المتوازن لضمان الحصول على الوزن المثالي أو القريب من المثالي  وذلك بسبب مد الجسم بالسعرات الحرارية التي يحتاجها دون زيادة أو نقصان.

  • تحسين المزاج:

ان النشاط البدني والاعمال اليومية المرافقة للغذاء المتوازن تحفز من إنتاج الأندروفين. وهي عبارة عن مادة كيميائية تنشط الدماغ وتحفزه على إرسال إشارات عصبية وذلك من أجل أن يشعر الجسم بالاسترخاء والسعادة.

 

  • مكافحة الأمراض ومد الجسم بالطاقة:

الغذاء المتوازن واتباعه بالشكل الصحيح يساعد على تقليل الإصابة بالأمراض  كأمراض القلب وضغط الدم وغيرها. كما أن تناول الغذاء المتوازن يساعد الجسم على أخذ كميات الطاقة اللازمة دون الشعور بإرهاق أو تعب.

شارك المقالة